×

ما هي خدمة RSS ؟

 خدمة RSS هي خدمة لمتابعة آخر الأخبار بشكل مباشر وبدون الحاجة إلى زيارة الموقع ، ستقدم لك خدمة RSS عنوان الخبر ، ومختصر لنص الخبر ، ووصلة أو رابط لنص الخبر الكامل على الموقع ، بالإضافة إلى عدد التعليقات الموجودة.

على ماذا يدل RSS ؟

هذا الإختصار يدل على Really Simple Syndication ، و هي تعني تلقيم مبسط جدا ، حيث يقوم الموقع بتلقيم الأخبار إلى عميل RSS مباشرة بدون تدخل من المستخدم ، مما يوفر الوقت والجهد.

كيف يمكنني أن أشترك في خدمة RSS ؟

يمكنك الإستفادة من خدمة RSS بعدة طرق سنذكر أهمها :

- عن طريق متصفح الإنترنت الذي تستخدمه يدعم تقنية RSS كمتصفح موزيلا فايرفوكس أو متصفح Opera أو متصفح إنترنت اكسبلورر 7.0 أو أحدث.

- عن طريق برنامج قراءة RSS خاص (RSS Reader) والذي بإمكانه قراءة وعرض الاخبار الجديدة الواردة عن طريق خدمة RSS .

هناك نوعين من القُراء - على الإنترنت و مكتبي .

Person

متاح .

الإعلان هنا

عرب برس للأخبار | وقّعت مذكرة تفاهم بين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ومركز دراسات حقوق الإنسان

وقّعت مذكرة تفاهم بين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ومركز دراسات حقوق الإنسان

2019-10-03 15:06 منذ : 19 يوم

فضل العيسائي / عرب برس

عدن(خاص):- وقّعت مذكرة التفاهم بين مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان والهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد يوم الأربعاء"بحضور أعضاء من الهيئة الإدارية لمركز اليمن وقيادة الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد.
وقع المذكرة من جانب الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد الأستاذ القاضية أفراح بادويلان رئيسة الهيئة ومن مركز اليمن لدراسات الأنسان الاستاذ محمد قاسم نعمان رئيس مركز اليمن..
وتضمنت مذكرة التفاهم التي تم التوقيع عليها"يوم أمس"حرص الطرفان السعي إلى تنسيق جهودهما ونشاطهما المشترك بهدف نشر و تعزيز ثقافة النزاهة والشفافية داخل المجتمعات المحلية وفي مرافق العمل والمؤسسات العامة والخاصة، وتنمية الوعي بمخاطر الفساد على المجتمع وعلى التنمية وعلى حقوق الإنسان،
أكّدت على تنسيق الجهود بين الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد ومركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان من أجل التوعيه بالمهام والأهداف الوطنية لمكافحة الفساد التي تتولى الهيئة القيام بها استناداً إلى الصلاحيات القانونية التي تعمل عليها الهيئة.
وأوضحت مذكرة التفاهم على شمول عملها المشترك على اصدار الملصقات والكثبيات والنشرات التي تتعاطى مع نشر ثقافة النزاهة والشفافية والمحاسبة، وشراكة المجتمع في مكافحة الفساد بكل صوره.
وعقب التوقيع على مذكرة التفاهم أكد الأستاذ محمد قاسم نعمان رئيس المركز على أهمية دلالات التوقيع على مذكرة التفاهم بين مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان والهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد كونها مدخل هام لشراكة منظمات المجتمع المدني والشراكة المجتمعية عموما في مكافحة الفساد لمايمثله الفساد من خطر على التنمية وعلى حقوق الإنسان وعلى بناء السلام الذي يسعى المجتمع إلى تحقيقه من خلال دعم الجهود الدولية التي يقوم بها المبعوث الأممي إلى اليمن السيد مارتن جريفيت من أجل وقف الحرب وبناء السلام في اليمن.
مؤكداً"على الترابط الجدلي القائم بين بناء السلام ومكافحة الفساد بكل صوره، ودعى الأستاذ محمد قاسم نعمان المنظمات الدولية المانحه دعم البرامج والأنشطة المتعلقة بنشر ثقافة النزاهة والشفافيه ومكافحة الفساد كونها تشكل رافد مهم لدعم جهود بناء السلام سيما وأن من يمارس الفساد ويدعمه هم اعداء تحقيق بناء السلام الحقيقي والمستدام في اليمن..
من جانبها أشادت الأستاذ أفراح بادويلان رئيسة الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد بما تم التوصل اليه في ضوء أنشطة وبرامج العمل المشترك بين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ومركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان بالتوقيع على اتفاقية التفاهم بين الهيئة ومركز اليمن منوهة بالدور الذي يلعبه مركز اليمن وبالذات في المجال الثقافي والمجتمعية والذي تجعل منه شريكا فاعلاً مع الهيئة في نشر ثقافة النزاهة والشفافية ومكافحة الفساد، وفي تمكين الهيئة من خلق شراكة مجتمعية واسعة تمكنها من تحقيق مهامها وأهدافها في مكافحة الفساد والتي يحمل مضمونا إنسانيا يرتبط بالحقوق الإنسانية التي تبنتها العهود والمواثيق والإتفاقيات الدولية المعنية بحقوق الإنسان.
وأكدت حرص الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد خلق شراكة مجتمعية واسعة من أجل مواجهة ومكافحة الفساد كونه احد حلقات دعم استمرار الحرب وآثاره.. وكون الفاسدين هم أشد عداء لاعادة بناء السلام
مؤكدة حرص الهيئة على الإسهام الفاعل لجهود وبراَمج وأنشطة المجتمع الدولي الداعمة لبناء السلام المستدام في اليمن.

شاركنا بتعليقك

  • التعليقات الواردة في الصفحة تعبر عن وجهة نظر كاتبها، ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة الصحيفة.

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق من قبل إدارة التحرير

  • التعليقات التي تحمل معلومات إضافة يتم تثبيتها كملحق للمادة ورافد للخبر من ذكر المصدر

  • التعليقات التي تحتوي على تحريضاً على الطوائف أو تحريض على العنف ، او الأديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

  • عدم تكرار التعليق

تراجع عن التعليق

شاركنا بتعليقك

التعليقات تعبر عن وجهة نظر كاتبها، ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة الصحيفة.

متاح

الإعلان هنا


الطاقم الإداري

للتواصل معنا

العنوان : عدن -المنصورة -شارع التسعين

هاتف : 00967739057499

وتساب : 00967739057499

بريد الكتروني :arabicpresss@gmail.com

 

جميع الحقوق محفوظة لـ عرب برس 2010 - 2019